عدد الضغطات : 53


العودة   شبكة خذني النسائية > خذني المواضيع العامة > التراث والشعبيات والمقناص Turath
التسجيل سياسة الخصوصية التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

التراث والشعبيات والمقناص Turath لاثار والتراث والشعبيات القديمة تراث الاجداد ومجد تليد وصور اثريه واثار وتراث الاسلام والعصر الجديد أفضل منتدى

قطار الحجاز قديما وحديثاً

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اصل هذا الموضوع هو انني لما ذهبت الى المدينة العام الماضي مررت بمحطة العنبرية ورايت القطار والمحطة , فسالت عن قصة القطار

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27.11.2010, 08:52   #1
مسئول عام الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 14.02.2009
المشاركات: 8,499
معدل تقييم المستوى: 10
خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر
افتراضي قطار الحجاز قديما وحديثاً


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اصل هذا الموضوع هو انني لما ذهبت الى المدينة العام الماضي
مررت بمحطة العنبرية ورايت القطار والمحطة , فسالت عن قصة القطار
وبحثت هناك وقرات في الاوراق الحائطية فلم اجد ما يشفي غليلي
فقررت البحث عن الموضوع , وبحثت في المواقع وجمعت الصور
حتى اكتمل عندي ما جعلني انبهر من هذا العمل من قبل الاتراك العثمانيين
اترككم مع الموضوع الذي اخذ مني بحث قارب الشهر , وفيه تحميل اكثر من 120 صورة
وهاأنذا اعيد طرح الموضوع وخاصة مع ذكرى إفتتاح سكة الحديد بمكة المكرمة
والذي سيتم تشغيله هذا العام في المشاعر المقدسة ....
اترككم مع الموضوع




سكة حديد الحجاز

يعتبر خط سكة حديد الحجاز من أروع إنجازات السلطان العثماني عبد الحميد الثاني
من الناحية السياسية والدينية والحضارية؛
إذ استطاع هذا المشروع العملاق الذي امتد العمل فيه ثماني سنوات متتالية
أن يقدم خدمات جليلة لحجاج بيت الله الحرام،
تمثلت في اختصار وقت هذه الرحلة الشاقة التي كانت تستغرق شهورًا،
يتعرضون فيها لغارات قطاع الطرق ومخاطر ومشاق الصحراء،
فأصبحت الرحلة بعد إنشاء هذا الخط الحديدي الذي بلغ طوله (1320) كم
تستغرق أيامًا معدودة ينعمون فيها بالراحة والأمان.
وعاش المسلمون في كافة البلدان حلم إنشاء الخط الحجازي،
وتابعوا مراحل إنشائه، وتبرعوا له من أموالهم،
وغطت هذه التبرعات ثلث تكاليفه، وتفجرت الحماسة الدينية في قلوب المسلمين،
فالتفوا حول الخلافة العثمانية وسلطانها بعد فترة طويلة من الركود.

قطار الحجاز قديما وحديثاً 570c62738b.jpg

كان الحجاج المسلمون يلاقون صعوبات كبيرة أثناء تأديتهم هذه الفريضة قبل إنشاء الخط الحجازي،
منها طول المسافة حيث كان طريق الحج العراقي يقترب من (1300) كم، وتستغرق الرحلة فيه شهرًا كاملاً.
أما طريق الحج المصري فيبلغ من سيناء (1540) كم، ويستغرق أربعين يومًا، ويزيد خمسة أيام من طريق عيذاب.
وطريق الحج الشامي يمتد (1302) كم، وتستغرق الرحلة فيه أربعين يومًا.
أما حجاج المناطق النائية من العالم الإسلامي فكانت رحلتهم تستغرق ستة عشر شهرًا وأكثر؛
وهو ما جعل بعض الأغنياء يتقاعسون عن أداء الحج، نظرًا لطول المسافة ومشاق السفر،
وندرة المياه، وغارات قطاع الطرق وقتلهم لبعض الحجاج وسلب أموالهم.

قطار الحجاز قديما وحديثاً 3001_cul_p26_n16.jpg
لصوص يتربصون طريق القطار


بواعث الإنشاء .. والتمويل

تكاد تنحصر أهداف السلطان عبد الحميد في إنشاء الخط الحجازي في هدفين أساسيين مترابطين،
أولهما: خدمة الحجاج بإيجاد وسيلة سفر عصرية يتوفر فيها الأمن والسرعة والراحة.
أما الهدف الثاني: فدعم حركة الجامعة الإسلامية التي كانت تهدف إلى تكتيل جميع المسلمين
وتوحيد صفوفهم خلف الخلافة العثمانية لمواجهة الأطماع الأوروبية في العالم الإسلامي.
قطار الحجاز قديما وحديثاً 3451f3499d.jpg

واحتفل ببدء المشروع في (جمادى الآخرة 1318هـ - سبتمبر 1900م)
وابتدأ العمل في منطقة المزيريب من أعمال حواران ببلاد الشام،
وعهدت إلى مهندسين ألمان بإنشاء الخط، لكنها لم تسمح إلا للمهندسين المسلمين بالعمل في مد الخط
في المنطقة الواقعة بين العلا والمدينة المنورة.

قطار الحجاز قديما وحديثاً saudi72.jpg

صادف المشروع عقبات كثيرة، كان على رأسها نقص المياه، وأمكن التغلب على ذلك بحفر آبار
وإدارتها بمضخات بخارية أو طواحين هواء،
وجلبت المياه في صهاريج تسير على أجزاء الخط التي فرغ من مدّها.
ولمواجهة نقص العمال وتوفير النفقات استخدمت قواتٌ من الجيش العثماني
بلغ عددها زهاء ستة آلاف جندي ومائتي مهندس

قطار الحجاز قديما وحديثاً 18f7d923fe.jpg

كانوا يعملون في الخط بصفة دائمة.
أما مشكلة الوقود فتم استيراد الفحم من الخارج وأقيمت مستودعات ضخمة لتخزينه.

قطار الحجاز قديما وحديثاً 272ab5eb4d.jpg




تكلفة ومعدل إنجاز

قد بلغ مجموع تكاليفه - بما في ذلك القطارات والعربات وسائر المباني على طول الخط-
حوالي أربعة ملايين و283 ألف ليرة عثمانية.
وقد وصل أول قطار إلى المدينة المنورة في (22 رجب 1326هـ - 23 أغسطس 1908م)



نتائج الخط

قطار الحجاز قديما وحديثاً image006.jpg

أسدى الخط الحجازي خدمات جليلة لحجاج بيت الله الحرام ؛
حيث استطاع حجاج الشام والأناضول قطع المسافة من دمشق إلى المدينة المنورة
في خمسة أيام فقط بدلاً من أربعين يومًا، وحشد الخط عاطفة المسلمين خلف شعار الجامعة الإسلامية،
وهذا ما دفع السفير البريطاني في إستانبول ليؤكد أن عبد الحميد ظهر أمام ثلاثمائة مليون مسلم
بمظهر الخليفة والزعيم الروحي للمسلمين حين مد سكة حديد الحجاز.
وساعد الخط الحجازي في نهضة تجارية واقتصادية لمدن الحجاز، وكافة المدن الواقعة على امتداد الخط،
ومنها مدينة حيفا التي تحولت إلى ميناء ومدينة تجارية هامة، وكذلك المدينة المنورة.
قطار الحجاز قديما وحديثاً 057640.jpg
محطة العنبرية بالمدينة المنورة


كذلك ظهرت مجتمعات عمرانية نتيجة استقرار بعض القبائل والتجمعات البدوية على جانبي الخط
في بعض الجهات واشتغالهم بالزراعة.
ومن مظاهر حركة العمران التي صاحبت إنشاء الخط إضاءة المدينة المنورة بالكهرباء لأول مرة،
حيث ابتدأت إنارة الحرم النبوي الشريف يوم افتتاح سكة الحديد،
وتم جعل المدينة المنورة محافظة مستقلة مرتبطة مباشرة بوزارة الداخلية

قطار الحجاز قديما وحديثاً 3001_cul_p26_n19.jpg
اهالي المدينة يمهدون طريق القطار


وقد استخدم الخط الحجازي في بعض الأغراض العسكرية،
ولا يتنافى هذا مع كونه أنشئ أساساً لأغراض غير عسكرية،
فأسهم في توطيد سلطة الدولة في المناطق الثائرة في بعض المناطق في قلب الجزيرة العربية
، ووفر حماية قوية للأماكن المقدسة في مكة والمدينة




تخريب القطار في نقاط تاريخية

قطار الحجاز قديما وحديثاً f05f55a4ec.jpg

استمرت سكة حديد الحجاز تعمل بين دمشق والمدينة المنورة ما يقرب من تسع سنوات
نقلت خلالها التجار والحجاج، وعندما نشبت الحرب العالمية الأولى ظهرت أهمية الخط
وخطورته العسكرية على بريطانيا؛ فعندما تراجعت القوات العثمانية أمام الحملات البريطانية،
كان الخط الحجازي عاملاً هاماً في ثبات العثمانيين في جنوبي فلسطين
نحو عامين في وجه القوات البريطانية المتفوقة. وعندما نشبت الثورة العربية بقيادة الشريف حسين
واستولت على معظم مدن الحجاز، لم تستطع هذه القوات الثائرة السيطرة على المدينة المنورة
بسبب اتصالها بخط السكة الحديدية ووصول الإمدادات إليها،
واستطاعت حامية المدينة العثمانية أن تستمر في المقاومة بعد انتهاء الحرب العالمية بشهرين؛
لذلك لجأ الشريف حسين إلى تخريب الخط ونسف جسوره وانتزاع قضبانه في عدة أجزاء منه،
وكانت الذريعة التي سوّلت للحسين القيام بهذا العمل اللا أخلاقي التخريبي تتمثل في احتمال قيام "أحمد جمال باشا"
قائد الجيش العثماني الرابع باستغلال سكة حديد الحجاز في نقل قواته لضرب الثورة العربية في عقر دارها.




فيما يلي جميع المحطات التي انشئت من المدينة وحتى آخر محطة بالحدود السعودية
والذين قامو بعمل هذه الرحلة اعضاء موقع منتدى فريق الصحراء . فجزاهم الله خير الجزاء
ولكنهم جعلو روابط الصور خاصة بمنتداهم مما حداني الى حفظ الصور بالجهاز
ومن ثم تحميله من جديد ثم رفعه مع الموضوع ,
وقد اخذ مني وقتا كثيرا لأنه يحتاج تنسيق الصور مع المواضيع
حيث يبلغ عدد الصور اكثر من مئة صورة , والمحطات اكثر من 10 محطات
فبدأت بالعمل وجمع المعلومات وربطها بالصور حتى بدا لكم كما تروه ,
والذي لن تروه كما هنا في اي منتدى آمل الا تنسوني من الدعاء



الآن هيا معي لننطلق مع اعضاء الرحلة الذين قامو بالمرور على جميع محطات سكة الحجاز
قطار الحجاز قديما وحديثاً d146d754de.jpg





‏محطة مخيط

قطار الحجاز قديما وحديثاً e37230a30f.jpg
بالخاء حسب الأستاذ عاتق البلادي ولوحتها بالحاء بدون نقطة,تبعد 12 كم شمال غرب المدينة -
تتكون من قلعة وثكنة بحالة جيدة لكنها ‏مشبوكة كما يوجد مراقيب منتشرة على الجبال السود من حولها
قطار الحجاز قديما وحديثاً 0d71e7f7b7.jpg
- القلعة بحالة جيدة ‏وتحتوي ردهة تفتح على 6 غرف أرضية ودورتي مياه وخزان ماء أرضي ‏ضخم أو بئر ماء
ثم درج معلق يصعد الى غرفتين وحمامين والهدف من ‏القلعة هو ان تكون استراحة للحجاج يخزنون بها حاجاتهم
ويتزودون ‏بالأكل والشرب ويأوي اليها الحاج المريض أو المصاب ويكون بها طعام ‏لاغاثة الملهوف وهكذا

قطار الحجاز قديما وحديثاً hjzrwy-007-1-custom.jpg
لوحة القلعة كتب عليها سنة الانشاء 1327 هجري‏.






-محطة الحفيرة

قطار الحجاز قديما وحديثاً 6b305ef4ed.jpg

بفتح الحاء تبعد 20 كم عن السابقة وهي ايضا مشبوكة‏
‏ وبها قلعة للمسافرين تتكون من باب واحد فقط يؤدي الى فناء صفير
يفتح ‏على 3 غرف من اليمين و ثلاث غرف على الشمال وفي نهاية الفناء ‏دورتي مياه
وفي الزاوية اليسرى درج معلق يؤدي إلى الدور الثاني الذي ‏يحوي غرفتين ودورتي مياه مع السطح
ومثل باقي القلاع يوجد ثقوب ‏لاطلاق النار في كل الغرف ونوافذ حديدية لم يبق الا قواعدها‏

قطار الحجاز قديما وحديثاً HJZRWY-012-1.jpg
كما تشمل الحفيرة ثكنة من الحجر الاسود وصهريج ماء مفرد لتموين القلعة ‏والقطار البخاري
قطار الحجاز قديما وحديثاً Copy-of-HJZRWY-011-12.jpg
ولوحة الانشاء 1328-هجري.


ثم واصلنا درب سكة الحديد و قطعنا واد ملل وظلم و كان هناك 3 جسور بالحجر :
‏الأول منها 6 عبارات , والثاني 14 عبارة , والثالث 4 عبارات
وكلها من الحجر ‏المتقن التقويس ولم تسقط أي حجرة ما شاء الله!!

قطار الحجاز قديما وحديثاً hjzrwy-021-1.jpg





ثم وصلنا ‏الى:‏


محطة بواط

قطار الحجاز قديما وحديثاً af675a4faa.jpg

وتبعد 19 كم من سابقتها وهي بجانب الخط المزفت تماما
وهي أيضا مشبوكة من قبل ادارة الاثار فلا يمكن دخولها.‏
‏–‏ تشمل هذه المحطة قلعة وثكنة لإسكان الحامية العسكرية – من الحجر ‏الأسود –
وتقع في منطقة فسيحة مليئة بأشجار العضاة

قطار الحجاز قديما وحديثاً HJZRWY-024-1.jpg

قطار الحجاز قديما وحديثاً HJZRWY-026-1.jpg

وانطلقنا مواصلين و مررنا بجسر ضخم ذو 21 عبارة مقوسة على وادي رشاد
قطار الحجاز قديما وحديثاً HJZRWY-030-1.jpg




ثم ‏وصلنا:‏ الى محطة بئر نصيف‏ وهي تشمل مثل السابقة قلعة صغيرة وثكنة عسكرية من الحجر الأسود
‏ويمكن رؤيتها من الخط المزفت وهي أيضا مشبوكة حديثا.

قطار الحجاز قديما وحديثاً HJZRWY-031-1.jpg



وواصلنا المسير شمالا واشتد الحر وقت الظهر حتى وصلنا محطة البوير
لكن المحطة مشبوكة باحكام وصارت وسط القرية …
يوجد قربها محطة بنزين وهي آخر محطة بنزين حتى العلا . ‏
محطة البوير
قطار الحجاز قديما وحديثاً IMGA5805.JPG


الموضوع الأصلي: قطار الحجاز قديما وحديثاً || الكاتب: خذني || المصدر: شبكة خذني النسائية

كلمات البحث

متجر،اكسسورات،عقارات ،بنات ، ملابس، سياحة





r'hv hgp[h. r]dlh ,p]dehW w,v gr'hv hgp[h. hgr]dl w,vv gr'hv hgp[h. r'hv hgp[h. r'hvv hgp[h. hgr]dl

خذني متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27.11.2010, 08:54   #2
مسئول عام الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 14.02.2009
المشاركات: 8,499
معدل تقييم المستوى: 10
خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر
افتراضي

محطة اصطبل عنتر‏:

‏ تبعد 20 كم عن البوير‏ وتشمل قلعة وثكنة لكن بينهما مسافة ابعد من المعتاد
–الحجارة بازلتية ‏سوداء – المحطة مشبوكة –

وقد سميت بهذا الاسم الغريب على اسم الجبل ‏الذي تراه عنها غربا
وهو جبل عنتر الأحمر الضخم ذو القرنين على قمته ,
‏واسمه حديث نشأ في عصور العامية حيث تناقل الناس خرافة ان هذا الجبل ‏كان مربط خيول عنتر بن شداد!







محطة ابو النعام‏

‏ تقع 18كم عن السابقة ‏و تقع في منطقه طبيعتها جميلة و برية تحت سفح جبل حبشي



بها قلعة ومبنى ثكنة ‏وخزان ماء مزدوج محمي بالحجارة(للحماية من الرصاص أو للعزل)




ثم سرنا على مسار سكة القطار العتيقة مكملين مشوارنا وقاربنا وادي الحمض العظيم
‏وكان مليئا بالحمض وأشجار العرين الضخمة
وهناك فوق الوادي تم عمل جسر ب16 عبارة

‏وهذا الجسر يبهرك بحسن تصميمه وروعة بنائه اليدوي دون خرسانة ‏وبالطبع لم يسقط منه شي


وهذه من اجمل الجسور التي مررنا بها



ثم واصلنا الدرب ودخلنا في جبال قاحلة وظهر الرمل بكثرة حتى ‏وصلنا الى

محطة جدّاعة

و تقع على بعد 18كم شمال سابقتها – وتقع في منطقه رمليه قاحلة
وهي ‏عبارة عن قلعه منفردة وقد حفر أمام بوابتها حفره ضخمه بواسطة دركتر ‏بعمق عدة أمتار
فلا يستطيع احد دخولها ولا شك ان هذا من عمل الجهّال ‏اللذين يبحثون عن الذهب الذي لا يوجد إلا في مخيلتهم . ‏






محطة هديّة

بفتح الهاء وتشديد الياء المفتوحة‏ ‏ تبعد 23 كم عن جداعة والسكة وعرة بينهما لكثرة الصخور والشعاب .
‏كانت محطة هدية لونها جميل وطبيعتها ومكوناتها جميلة ‏أما لونها فهي كريمية اللون
و مكحلة مع كل جوانبها بالطوب الأحمر مما يعطي ‏جمالا للمنظر


أما مكوناتها فهي:‏
‏ قلعة معتادة+ مبنى اضافي صغيرة + خزان ماء مزدوج + صبابين ‏للماء من الحديد لا زالا بحالة جيدة


+ سكة جانبيه للصيانة عليها ‏قطار كامل ساقط على جنبه من ماركة ‏KRAUSS‏ موديل 1904


+ ‏قطار بدون محرك واقف على السكة و يحتوي مركبات مكتوب ‏عليه حمولة 5000‏


انظرو بقايا فحم وقود القطار مازالت موجودة وقد ابردته مائة عام من الوحده يطلب من يشعله!!


ومنطقة هدية وما عنها شمالا اكثر سكانها من قبيلة ولد علي ‏العنزية,
وهذه المحطة تبعد 4 كم غرب موقع خان هدية ومحطة ‏الحجاج العتيقة في عصر قوافل الأبل


ثم انطلقنا لنقطع الوادي الضخم الذي هو وادي الطبق وهو امتداد ‏لوادي خيبر
ويقع عليه أكبر جسر شاهدناه ويتكون من 26 عبارة ‏من النوع الضخم


ومما يزيد هذا الجسر جمالا ان تقوييساته مكحلة ‏بالطوب الأحمر
وفي وسط الجسر لوحة نقش عليها هذه الجملة: ‏‏(صنايع بلوكي 1327)‏





وهذا الوادي الضخم ‏يصب في وادي الحمض العظيم(وادي اضم) الذي بدوره يفرغ في ‏البحر الأحمر
ثم ركبنا ردمية سكة الحديد مرة أخرى حتى وصلنا محطة مدرّج



محطة مدرّج

بتشديد الراء المفتوحة و‏ تبعد17 كم عن هدية‏ وهي عبارة عن قلعة واحدة
بوابتها شرقية تواجه الجبل والوادي خلفها ‏وهو واد فسيح حصوي ملي بالسمر الذهبي اللون بكثافة








محطة ويبان‏

‏محطة ويبان مجرد محطة توقف صغيرة و تبعد 12 كم شمال مدرج‏ وهي غير مشبوكة
وبها قلعة واحدة داكنة اللون تساقط جدارها ‏الشمالي.








:‏محطة الطويرة

و‏ تبعد 12 كم شمال ويبان‏ …..رأيناها تلمع من بعد كالذهب بلا مبالغة…..‏
فلونها ذهبي يعجب العين خاصة ان خلفها جبال سوداء ‏ضخمة ,
‏والمحطة تحتوي قلعة عادية تتكون من 6 غرف بالدور الارضي ‏وغرفتين بالثاني وأبار


,
ومن الطريف والمميز في هذه المحطة ‏وجود فرنين من الحجر (تنور) لعمل الخبز خلف ‏القلعة
وهما بحال جيدة فالحجاج يتزودون بالخبز من هذه ‏المحطة!‏



ثم واصل القطار مسيره ولاحظنا على جانبي الطريق ركامات ‏الحصى المجمع على شكل مربعات لعمل الردميات
ولا يسع ‏الانسان الا الإعجاب بالعمال اللذين جمعوا وحملوا وردموا ‏بكل هذه الصخور
رغم الجو الصحراوي والجوع والخوف الذي كانوا ‏يواجهونه
حتى ان المصادر تذكر انهم لا يمشون الا في مجموعات ‏من عشرين رجلا
و تذكر المراجع أن الأمراض فتكت بكثير منهم .
ان بقاء ‏الردميات مرتفعة بصورة جيدة بعد 100 عام هي أكبر شهادة ‏لحسن العمل!‏






‏محطة البير الجديد

وتقع ‏17 كم شمال الطويرة‏ وهي قلعة صفراء اللون و بها خزان ماء مزدوج ومبنى اخر صغير للسكن









ثم واصلنا حتى محطة زمرد وتقع ‏ 23كم شمال البير الجديد
وهي محطة جميلة ذات لون أحمر داكن وأنت عند بابها ترى طريق تبوك-‏العلا المزفت شمالا عنك



المحطة من الخلف


ويوجد عندها ركامات من صخور الردم ‏المربعة كما هي منذ 100 سنة‏





محطة سهل مَطْران

بفتح الميم و تقع ‏ 15كم شمال التي قبلها‏ و يمكن مشاهدة المحطة من ‏على طريق العلا المزفت.
‏ وقد فرحنا بركوب المزفت بعد الوعر في اليومين السابقين!!

تحتوي المحطة قلعة كالمعتاد ‏‏ ويبدو ان القلعة استخدمت حديثا من قبل الناس
فجدرانها مليسة ‏بالاسمنت والدرج الذي في الفناء مفقود فكان داخليها مخيبا للآمال
‏ولكن استخدمنا أحد هياكل مركبة حديدية مصدية كإطار لمنظر القلعة!


‏ثم توجهنا عبر الخط المزفت ونحن نرى السكة على يسارنا حتى وصلنا :محطة مشهد




محطة مشهد

وتبعد ‏22كم عن سابقتها وهي ‏ محطة ذات قلعة حسنة
ومما يميزها ان المدخل الأمامي قد زين بثلاث ‏أقواس جميلة من الطوب المحمر
تراها وأنت على الخط المزفت ‏لوحتها منقوش عليها عام 1327 هجري‏











ثم واصلنا المسير الى محطة البديع ‏ 13كم عن سابقتها‏ وقد أصبحت هذا المحطة داخل مزارع بلدة مغيراء
ولكن تراها وأنت على الخط وقد ‏عبثت الجرافات بما حولها من تربة



ويبدو إنها كانت محطة رئيسية لتموين القاطرات فهي تحتوي على :‏
قلعة عادية+مخزن صغير+خزان ماء مزدوج محمي بالطين
+بئر عميقة ‏مطوية طيا متقنا بالحجر الأحمر+مروحة هوائية لاستخراج الماء من ‏البئر







-محطة العلا



‏ 22كم وهي داخل مدينة العلا وهي مشهورة ومعروفة وهي محطة رئيسية تشمل :
قلعة+خزان ماء ‏مزدوج+طرمبة هوائية في وضع حسن وملحقات أخرى.‏














‏محطة وادي الحشيش‏‏ 12كم شمال العلا‏
أصبحت داخل قرية العذيب وبين المزارع والقلعة عليها طبقة كثيفة من ‏الغبار لكثرة الريغا حولها
وهي قلعة بوابتها بثلاثة أقواس









محطة سكة حديد الحِجْر(بكسر الحاء)

دخلناها عبر بوابة آثار الحجر او مدائن صالح والحجر هو الاسم الصحيح كما قال تعالى :
كذّب أصحاب الحجر المرسلين. وهو الاسم المتداول لدى سكان المنطقة إلى عهد قريب,
أما كلمة مداين صالح فهي مستحدثة من قبل حجاج الشام وهذا خطأ
تعتبر محطة سكة الحديد في الحجر محطة رئيسية ومهمة وتقع قرب قلعة الحجر العتيقة التي بنيت على بئر الناقة
تتكون المحطة من :
ورشة بها قطار الماني من نوع (Jung ) موديل 1906 وقد اعيدت صباغته حديثاً.
مبنى ثكنة دورين
سكن عمال
عدة كبائن للقطار
خزان ماء

وقد تم ترميم المحطة حديثا من قبل هيئة الاثار بطريقة جيدة وان كان وضع عواميد الإنارة مشوهاً للمحطة.


طبعا هنا منتدى صحاري لشهرة المحطة لم يصورو اي صورة , وقد جلبت لكم صورا من مواقع اخرى
























اتجهنا شمالا غربياً الى محطة المزحم , وقبل محطة المزحم رأينا أمامنا جبل الحوارة العظيم
وهو جبل منفرد مُُصمت أملس على رأسه غطاء من حصى الحرة الأسود
وسمي الحوارة لخرافة ان فصيل ناقة صالح هرب اليها عندما عقروا الناقة
ولازال يسمع صوت حنين الحوار في اعتقادات الحجاج البسطاء.
ومزحم الناقة هو ممر يتكون من مضيق طبيعي بين الجبال مع وجود منعطفين بزاوية حادة .
هذا المزحم كان يضرب به المثل في الصعوبة أيام قوافل الإبل




وللمقارنة هذه صورة للمزحم قبل مئة سنة حيث ترى طعس الرمل لم يتغير كثيراً
ولاحظ أسلاك التلغراف بجوار السكة وهذه الصورة التقطت 1908





أوليا جلبي (1081هجري-1670م) يشرح بعض من الخرافات التي يتناقلها الحجاج بقوله:

:ما ان تصل القافلة الى مضيق النقب حتى تواجه بعتيق الرمال
وهو بحر من الرمال والنيران وعنده تتسمر الابل وهي ترغي
وسبب التسمية ان سيدنا صالح قد ارسل الى قومه في هذه البقاع ولم يومن به قومه
وانكروا عليه دعوته وأصروا على عقر ناقته فأخذوا يرصدونها
فلما رجعت من وردها رموها بسهم خرق عظم ساقها وابتدرها اخرمنهم بالسيف
فضرب عرقوبها فخرت على الأرض فطعنها في لبتها ونحرها
فرعدت السماء رعده مدهشة , والى الان يسمع الصوت من الصخرة
وصخور المنطقة كلها ملساء ولا يزال الشق الذي احدثه جبريل واضح للعيان اليوم .
وان الابل تسمع صوت ناقة صالح اثناء المرور في المضيق فتتجمد في مكانها ولا تتحرك
ولذلك فان القوافل عند مرورها من هذه المنطقة تطلق المدافع والبنادق
ويكّبر الحجاج مرددين بصوت عال “الله …الله….الله أكبر”
حتى لا تسمع الابل صوت الانين الصادر عن ناقة صالح ….
ومع ان قافلتنا اطلقت النار وكبرنا جميعا الا ان 70 ناقة قد توقفت في مكانها
ولم تستطع الحرك فقام أصحابها بذبحها فداء في سبيل الله..
وترضية للباشا وهم يقولون لقد سمعت الابل صوت ناقة صالح ولا فائدة ترجى منها!









محطة سكة الحديد في أبو طاقة
المحطة عبارة عن مبنى صغير معتاد بدورين و6 غرف من الحجر المشذب المائل للحمرة وهي بحالة جيدة.





وهي محطة جميلة وموقعها بري جميل وقد سميت بهذا الاسم لانها تقع جنوب جبل ابو طاقة بحوالي 5 كم
وهذا الجبل جانبه عريض كجدار وبه خرق طبيعي كأنه نافذة طاقة.











محطة سكة الحديد في المطّلع

تبعد 20كم عن المحطة السابقة وعليها لوحة كتب عليها مطالع 1325
وهذه المحطة بها مبنى ذو دورين معتاد لكن يبدو انه سُكن بعد الأتراك حيث به تجديدات في الارضية والنوافذ.



وسميت على اسم جبل المطّلع الواقع على بعد 5 كم شمال غرب المحطة وهو عالي القمة
واسمه يدل على ذلك وبعض الرحالة يسمونه جبل مطالع كذلك لوحة القلعة كتبت مطالع وأظنه تحريف.









محطة سكة الحديد في الدار الحمراء

وصلناها بعد 23 كم من المطلع





وهي تتكون من مبنى عسكري بدورين و6 غرف من الحجر الأحمر
ر لكن مدخله به تقويسة ثلاثية تعطيه نوع من الجمال ودرج الحصن أيضا ذو تقويسه





وبقرب المحطة حطام لأربع عربات قطار نهب خشبها ولم يبق إلا الهيكل الحديدي.

خذني متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27.11.2010, 08:55   #3
مسئول عام الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 14.02.2009
المشاركات: 8,499
معدل تقييم المستوى: 10
خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر
افتراضي

محطة سكة الحديد في خشم صنعاء

تبعد 27 كم عن الدار الحمراء وتتكون من مبنى عسكري معتاد بدورين ,
والمدخل مزين بتقويسه ثلاثية
تقع هذه المحطة قرب جبل صنعاء وهي من أجمل القلاع ,
المؤسف ان حفارو الكنوز الوهمية قد عبثوا بها







اطلالة من نافذة المحطة: نرى ركامات الحجر التي جمعها العمال من الأرض لبناء ردمية السكة,
كان يتم دفع مبلغ معين من المال على كل ركام ليحمسوا العمال
وأغلبهم من الجنود البسطاء لجمع أكبر كمية من الصخور.






محطة سكة الحديد في المعظم

بعد المحطة السابقة ب25 كم مررنا بأودية كلها تتجه إلى قاع المعظم
وأهمها وادي الحاكة قادما من الغرب وكذلك شعيب درع
و مررنا بجبل طويل بني سعيد .


جسر حجري جميل يكاد ينطمر.





عندما وصلنا إلى منطقة المعظم أعجبنا بها من أول نظرة

فنحن هنا أمام عدة مواقع تثير الشجون والحنين
فهنا بركة المعظم التي أنشأها الملك المعظم سنة 611 هجري


وبقربها قلعة المعظم الرائعة التي أنشأها السلطان عثمان الثاني سنة 1031 هجري
وعلى بعد 100 متر نجد محطة سكة حديد الحجاز التي أنشئت 1325 هجري,


محطة المعظم محطة رئيسية تتكون من مبنى حراسة معتاد وسكن للجنود عبارة عن مبنيين من دور واحد وخزانين للمياه لازالا بحالة جيدة .


منظر جانبي لمحطة سكة الحديد في المعظم
ألمبنى الأقرب هو خزان الماء ثم القلعة ثم مباني سكنية



ولنعد الآن الى هذا المكان قبل قرن كامل
وسوف نجد العمال في المراحل الأخيرة للإنتهاء من بناء هذه المحطة




لقطة شاملة لمحطة المعظم







محطة سكة الحديد قرب الأسدة أو خنزيرة

تبعد 22 كم عن المعظم , في البداية لم نكن نعرف السر في تسمية المحطة بهذا الاسم
بل إن اسم هذه المنطقة تغير عبر الأزمان من الأسدة إلى الدب إلى الخنزيرة
..وأثناء اقترابنا من المحطة راينا جبل غريب الشكل



—-


هذا التكوين المسمى “الدب” “الأسده” “خنزيره”

تقع محطة خنزيرة على بعد 1كم من الجبل باتجاه الشمال.
هذه المحطة تنفرد عن باقي المحطات بتصميمها المتميز
فهي من دور واحد مقارنة بباقي المحطات ذات الدورين
وهي مستطيلة الشكل بدل الحصن المربع ذو الدورين المعتاد. ولا أعلم السبب وراء ذلك
ويوجد تحصينات من الطين على سطحها من بقايا أيام الحرب العالمية الأولى



انطلقنا من هذه المحطة ثم مررنا بوادي الصاني (يسمى لصّان تحريفاً)
وهو كثير الأشجار من السنط وغيره ثم مررنا بقطعية في الجبال ثم جسر حجري جميل

خط سيرنا اليوم





مررنا بجسر حجري رائع فوق شعيب أبو جنيب الذي تكثر به أشجار الطلح.










محطة سكة الحديد في خشم صنعاء
تبعد 27 كم عن الدار الحمراء وتتكون من مبنى عسكري معتاد بدورين والمدخل مزين بتقويسه ثلاثية وبجانب المحطة ركامات مصفوفة من الحجر البركاني الأسود جمعها العمال على شكل مستطيلات .تقع هذه المحطة قرب جبل صنعاء وهي من أجمل القلاع. المؤسف ان حفارو الكنوز الوهمية قد عبثوا بها فكل ماحولها وحتى داخل المبنى كأنه بيت جربوع من كثرة الحفر..بل انهم كسروا الأرض الاسمنتية وتحت الجدران ليعثروا على “الكنز التركي” وكأنهم لا يدرون ان الاتراك لم يدفنوا جنيهاً واحداً وأن هذا السكة بنيت من تبرعات وجهود المسلمين.






اطلالة من نافذة المحطة: نرى ركامات الحجر التي جمعها العمال من الأرض لبناء ردمية السكة,
كان يتم دفع مبلغ معين من المال على كل ركام ليحمسوا العمال
وأغلبهم من الجنود البسطاء لجمع أكبر كمية من الصخور.





محطة سكة الحديد في المعظم
بعد المحطة السابقة ب25 كم مررنا بأودية كلها تتجه إلى قاع المعظم
وأهمها وادي الحاكة قادما من الغرب وكذلك شعيب درع و مررنا بجبل طويل بني سعيد .


جسر حجري جميل يكاد ينطمر.
عندما وصلنا إلى منطقة المعظم أعجبنا بها من أول نظرة فنحن هنا أمام عدة مواقع تثير الشجون والحنين فهنا بركة المعظم التي أنشأها الملك المعظم سنة 611 هجري وبقربها قلعة المعظم الرائعة التي أنشأها السلطان عثمان الثاني سنة 1031 هجري وعلى بعد 100 متر نجد محطة سكة حديد الحجاز التي أنشئت 1325 هجري, كل هذه المعالم تقع متجاورة في قاع أفيح مزين بأشجار الطلح وتحده جبال متطامنه من الغرب والشرق.







محطة المعظم محطة رئيسية تتكون من مبنى حراسة معتاد وسكن للجنود
عبارة عن مبنيين من دور واحد وخزانين للمياه لازالا بحالة جيدة .



منظر جانبي لمحطة سكة الحديد في المعظم ألمبنى الأقرب هو خزان الماء ثم القلعة ثم مباني سكنية



ولنعد الآن الى هذا المكان قبل قرن كامل وسوف نجد العمال في المراحل الأخيرة
للإنتهاء من بناء هذه المحطة



لا بد هنا أن نشير الى الوحدة والمعاناة التي يعيش فيها سكان المحطة وممن ذكر حالهم الرحالة الفرنسيان جوستن وتاميزيه اللذان مرا بالسكة سنة 1907 ووصفا حال حراس القلاع بقولهما:





لقطة شاملة لمحطة المعظم






محطة سكة الحديد قرب الأسدة أو خنزيرة

يبعد 22 كم عن المعظم , في البداية لم نكن نعرف السر
في تسمية المحطة بهذا الاسم بل إن اسم هذه المنطقة تغير عبر الأزمان
من الأسدة إلى الدب إلى الخنزيرة
..وأثناء اقترابنا من المحطة راينا جبل غريب الشكل


—-


هذا التكوين المسمى “الدب” “الأسده” “خنزيره”

كان الحجاج يرون هذا التشكيل الصخري الغريب ويتخيلونه حيواناً
وكان بعضهم يتكلف عناء الصعود له ويحيكون حوله أساطير
الرحالة التشيكي موزيل عندما مر من هنا 1910 ذكر له مرافقه انه خنزير ممسوخ
وذكر قصة خرافية حول امرأة نظرت إلى حاج وهو يغتسل فمسخت,
ومن الأشياء الغريبة التي ذكرها موزل انه رأى شمال المحطة حجر اسمه حجر البنت
وذكر مرافقوه أن هذا الحجر لجأت إليه بنت تم إكراهها على الزواج ممن لا ترغب
وماتت هناك فصار الحجر ملجأ لكل بنت تُكره على الزواج.

تقع محطة خنزيرة على بعد 1كم من الجبل باتجاه الشمال.
هذه المحطة تنفرد عن باقي المحطات بتصميمها المتميز
فهي من دور واحد مقارنة بباقي المحطات ذات الدورين
وهي مستطيلة الشكل بدل الحصن المربع ذو الدورين المعتاد.
ولا أعلم السبب وراء ذلك ويوجد تحصينات من الطين على سطحها
من بقايا أيام الحرب العالمية الأولى
—-



انطلقنا من هذه المحطة وقد بقي ساعة على الغروب نبحث عن مكان مبيت
وكان الجو باردا والريح قوية ودرجة الحرارة 17 درجة
وبدأنا نرى سحاب الجهام السريع فلزم أن نبحث عن مكان ذاري
والمنطقة من هنا عبارة عن فج بين جبال عن اليمين والشمال
وفي وسطها وادي الصاني (يسمى لصّان تحريفاً)


وهو كثير الأشجار من السنط وغيره ثم مررنا بقطعية في الجبال
ثم جسر حجري جميل ومن الطريف أننا قارنا بين قوة عمل سكة الحديد
من قطعيات وجسور وبجانبها هذا الخط المز فت الجديد
ليس به لا جسور ولا عبّارة واحدة(تعجب)
—-




هذا المقاول نقش اسمه على الجسر وهو يستحق الثناء
وقد مضى أكثر من 105 سنوات على عمله الرائع


عند الفجر كانت درجة الحرارة 3 درجات لكن الصباح كان جميلاً لسكون الريح
وأخذنا جولة في الرميلات المليئة بشجر الرتم الذي لا يوجد إلا في شمال غرب المملكة
وحطبه بطيء الاشتعال لكنه جيد الحرارة وقد ذكر لي خبير في النباتات أن ورقه سام !
وهذا الاسم فصيح وقديم يقول الشاعر الذي فارقته محبوبته:
حلت أمامة بين التين فالرقما *** واحتل أهلك أرضاً تنبت الرتما


كان هنا منزلنا


رجعنا إلى سكة القطار ومررنا بين أشجار كثيرة من السلم والطلح
كان يطلق عليها حجاج الشام جنينة القاضي



جنينات القاضي

ومن الطريف حكاية رواها الرحالة الفرنسيان 1907
حول شجرة في هذا المكان سماها العرب شجرة المصري :






محطة سكة الحديد في خَميسة
وصلنا محطة خميسه وهي آخر محطة قبل الانعطاف الكبير نحو الغرب.
تبعد 26 كم شمالاً عن المحطة السابقة



رسم تقريبي لمسار القطار في هذا الجزء

وتقع خلف جبل ولها مدخل بتقوسات ,
وفوق سطحها تحصينات طينية من أيام ثورة الشريف حسين .
موزيل مر هنا في يوليو 1910 وقال :
إن الحراس الموجودين في محطات السكة يخافون من البدو
ويطلقون النار فورا على أي شخص يتقدم لمبنى المحطة,



—-






لاحظ التحصينات على الجبل ومصدات السيل
خذني متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27.11.2010, 09:00   #4
مسئول عام الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 14.02.2009
المشاركات: 8,499
معدل تقييم المستوى: 10
خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر
افتراضي

بدأت وعورة الارض تزيد ونحن في طرف وادي الصاني ويسمى حالياً لصان
والاسم الأول هو الصحيح. يضيق المكان هنا بين الجبال ثم تنحرف السكة نحو الغرب
فاضطررنا لترك الخط المزفت ومتابعتها براً فوق ردمية القطار
والطريف أن ردمية سكة الحديد كانت نعمة على بدو المنطقة فصارت درب مطروقة للسيارات
لارتفاعها فوق الأودية ولازالت تستخدم منذ 100 سنة







لا زلنا في منطقة ضيقة بين جبال وهنا بدأت السكة في الارتفاع عن سطح الأرض
تفادياً للسيول وكانت ردمية السكة تثير الإعجاب في هذه الأماكن
لجودة عملها والقطعيات الجبلية ثم مررنا بجسر جميل



ثم مررنا بثلاثة جسور جميلة أكبرها له 16 قنطرة بارتفاع أكثر من 3 متر.












محطة سكة الحديد في الأخضر

تقع على بعد 19 كم غرب محطة خميسة وهي مغلقة حالياً بباب حديدي

ولا يمكن الدخول لها , ولونها حجري بني ولها مدخل مزين بقوس ثلاثي,
هذه المحطة تقع على ضفة وادي الأخضر
وخلفها تشاهد بقايا قلعة الأخضر العتيقة وآبارها المشهورة
ويروى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر بها في طريقه لتبوك








الرقم 1 هي قلعة الاخيضر وقد هدمت ولم تبق الا الاطلال





محطة الأخضر من بعد







من المعالم المهمة هنا جسر عظيم فوق وادي الأخضر يبلغ طوله 143 م
ويحتوي 20 عبارة , ومما يدعو للإعجاب صمود هذا الجسر 100 سنة بلا صيانة
ولا زال يستخدم كمعبر فوق الوادي للسيارات!








أول نفق في الجزيرة العربية – نفق بوغاز الأخضر

تركنا الأخضر وواديها ولا زلنا نمشي على درب سكة حديد الحجاز باتجاه الغرب
والطريق بين جبال في ممر ضيق ووصلنا إلى عقبة الأخضر

المشهورة بوعورتها منذ القدم ,




فقد كانت كابوساً بالنسبة للحجيج أيام الإبل لضيقها ووعورتها
حتى إن الحجاج يضطرون للنزول من ظهور الإبل خوف السقوط
وقد تغير اسمها في العهد العثماني إلى البوغاز أي العقبة الضيقة .




واصلنا مسيرنا في ارتفاع صعودا بين جبال من الجهتين
وقد عمل فيها قطعيات جيدة



وفجأة لم نصدق أعيننا عندما رأينا هذا النفق الجميل
يستقبل سيارتنا!



توكلنا على الله ودخلنا النفق المظلم مستعينين بنور السيارة
بينما الشباب يأخذون اللقطات الثابتة والفيديو,



كان شعورا جميلا أن تسوق سيارتك في نفق عمره 100 سنة
ظل صامداً في صحاري الجزيرة العربية , وهو يحلم بقطار يمر به







وضربت بوري السيارة بقوة تشبهاً بصفارة القطار ثم خرجنا مع الفتحة الغربية
وقدرنا طول النفق 250 متر تقريباً.

إن عمل مثل هذا النفق في ذلك الوقت وفي هذه المنطقة النائية
عن أي مراكز حضارية لهو عمل جبار كلف الكثير من الوقت والجهد والمال
لقطع الصخور في هذا المضيق
انه من المحزن أن تعلم أن هذا العمل الجبار لم يُستفد منه إلا بضع سنوات
ثم ترك للرياح والتراب!



بقايا سكن مهندسي وعما ل الشركة الايطالية التي قامت بحفر النفق ,

وقد سكنو مع عائلاتهم









محطة المصطبغة
بعد كيلومتر واحد من النفق وصلنا مبنى محطة المصطبغة

وهي حجرية من دورين وتحيط بها الجبال من الخلف
وهناك تحصينات ومتاريس للرمي متناثرة على الجبال.
كما اننا رأينا آثار درب الأبل القديمة وقد تم تسهيل دربها وإزالة حجارته.




المنطقة تبدو جرداء فعلاً كما وصفها موزيل بقوله:
لم أرى في كل بلاد الشرق أرضا قاحلة بائسة وعارية اشد من هذه المنطقة!!





لقطة وسط قلعة المصطبغة…لاحظ اثر التخريب ونبش الحجارة
خذني متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27.11.2010, 09:04   #5
مسئول عام الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 14.02.2009
المشاركات: 8,499
معدل تقييم المستوى: 10
خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر
افتراضي


محطة ظهر الحاج أو قرين غزال-– العوجرية

تبعد محطة قرين غزال هذه 13 كم غرب عن المصطبغة

وهي محطة صغيرة مبنية من الحجر الأحمر ولها مدخل به تقويسة ثلاثية.
وهذا المكان هو منزل ظهر الحاج المعروف قديماً أيام قوافل الإبل
ولكن قد يسميه البعض محطة قرين غزال على اسم الجبل الذي يقابل المحطة.
كما يسمى في بعض الخرائط بمحطة العوجرية ولا أعلم سبب هذه التسمية.







مبنى محطة ظهر الحاج (قرين غزال) من الخلف


عندما أقبلنا على هذه المحطة رأينا سيارة ونيت متهالكة واقفة أمام المحطة

فظننا انهم زوار مثلنا ولكن ما إن وقفت سيارتنا ونزلنا حتى سمعنا من داخل القلعة
أصوات قرع المطارق قوية فخمّنا فوراً انهم من الباحثين عن الكنوز الوهمية
وبالفعل لم نصدق أعيننا حيث فاجأناهم وهم يحفرون تحت بلاط الغرف إلى عمق متر وأكثر
. كانا اثنين يتصببان عرقاً وبدا عليهما الحرج من موقفهم.
حاولنا مناقشتهم في سخافة هذا العمل المجهد بلا طائل ولكنهم يقولون
انهم متأكدين من وجود ذهب تركه الأتراك في مكان ما في هذه القلاع
! قال أحدهم (الاتراك يقولون تركنا ذهب يالله ياالعرب دوروه!!)
عبثاً حاولنا إقناعهم بانه لا ذهب ولكن لا فائدة









محطة جبل بِرك-خشم بِرك


هذه المحطة تقع في سفح خشم جبل بِِرك بكسر الباء وهو جبل يركاني عريض وضخم

وتبعد عن المحطة السابقة 12 كم





تبعد هذه المحطة عن السابقة 12 كمولها مدخل ثلاثي التقويس
والشيء المميز لهذه المحطة وجود ركامات عظيمة من الحجر البركاني
جمعها العمال على شكل مربعات شديدة السواد لان حجارة الجبل سوداء
ويبلغ ارتفاع الركامات حوالي المتر .












محطة سكة الحديد في الأثيلي


منظر لوادي الاثيلي




وتقع 11كم شمال غرب محطة برك و28كم جنوب شرق محطة تبوك

وهي مبنى واحد له مدخل ثلاثي التقويس من الحجر الأحمر.
.





ثم مررنا بجسر حجري فوق وادي الأثل وهو من أجمل الجسور وبه 20 عبّارة
أو قنطرة كبيرة بارتفاع 5م وعرض 6م , ومن الطريف أن احد الرحالة قال :
( يبدو من السخرية أن تقام منشئات مماثلة على أودية غالبا ماتكون جافة لأكثر من سنة , لكن للوديان نزواتها التي يجب احترامها!!)



الجسر الجميل على وادي الأثيلي




لقطة مقربة توضح جمال الجسر الحجري





محطة المحتطب


اخترقنا تبوك من الجنوب الى الشمال متجهين لأول هدف

وهو محطة سكة حديد المحتطب




خريطة شمال تبوك تبين مسار سكة الحديد من تبوك الى حالة عمار..


وبعد 20 كم من وسط تبوك باتجاه الشمال وصلنا المحطة ,

المحطه عباره عن دور واحد باربع أقواس جميله ولكن غرفها محروقه

وتحتها حفر لمن يبحثون عن الوهم اقصد الذهب,








من أعمال حفاري الكنوز الوهمية







محطة الحزم


تقع على بعد 20 كم من المحطة السابقة وقد وصلنا اليها

ورأيناها في حال يرثى لها هي الأخرى

فهي قابعه في وسط اطنان من النفايات والروائح الكريهه




وللمقارنة هذه صورة لنفس المحطة التقطت عام 1909م








محطة بير بن هرماس


يبعد 20 كم عن المحطة السابقة , هذه المحطة في حالة جيدة لأنها وسط بلدة البير

وهي مسيجة والبئر نفسها لا زالت تستخدم حيث ركّب عليها مكائن ماء لاستخدام البلدة .

هذه المحطة تعتبر من المحطات الرئيسة ,

وتتكون من مبنى رئيسي بدور واحد مزين بأربع تقويسات

خزان ماء مفرد + بقايا مروحة هوائية فوق البئر كانت تستخدم لسحب الماء.





















محطة سكة حديد ذات الحاج












كانت هذه القرية هي منفذ السعودية على الأردن فسكن بها الناس

وهي مورد ماء مشهور منذ القدم به قلعة قديمة للحجاج بنيت في القرن العاشر




لكن عند نقل المنفذ الى حالة عمار هُجرت القرية ولم يبق بها الا القليل من السكان




هذه صور القلعة ومورد المياه














محطة سكة حديد حالة عمار


وبعد ذلك اتجهنا الى اخر محطه من محطات سكة طريق الحجاز في المملكة العربيه السعوديه

وتقع في حالة عمار على المنطقه الحدوديه مع الاردن

وتبعد20 كم شمال ذات الحاج

,دخلنا بلدة حالة عمار الحديثة وهي منفذ حدودي

تكثر به باصات الزوار والمعتمرين من الشام





بهذه المحطة تنتهي آخر محطات سكة حديد الحجاز بالمملكة العربية السعودية

وتبدأ بعدها المحطات التي بالاردن


خذني متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27.11.2010, 09:07   #6
مسئول عام الشبكة
 
تاريخ التسجيل: 14.02.2009
المشاركات: 8,499
معدل تقييم المستوى: 10
خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر خذني عطاءه مستمر
افتراضي

هذه مقاطع للفلم الذي عرضته قناة الجزيرة عن سكة حديد الحجاز
وبحثت عنه من العام الماضي ولم اجده الا قبل ايام

المقطع الاول

" HEIGHT="350" WIDTH=400" AUTOSTART="false" AllowScriptAccess="never" nojava="true">" HEIGHT="350" WIDTH=400" AUTOSTART="false" AllowScriptAccess="never" nojava="true">
خذني متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الحجاز , صور لقطار الحجاز القديم , صورر لقطار الحجاز , وحديثاً , قديما , قطار , قطار الحجاز , قطارر الحجاز القديم


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
باحثون ألمان يصنعون سيارة ذكية تطوى وتتحول إلى قطار ! هايلكس قسم السيارت والمحركات والراليات Car 0 18.04.2012 05:03
قطار الرياض - الدمام الجديد كميرا صور وغرائب وعجائب العالم Oddity and wonders 0 08.04.2012 10:10
الصين تصنع قطار يسير بسرعة أسرع من طلقة الرصاص كميرا صور وغرائب وعجائب العالم Oddity and wonders 0 28.12.2011 07:40
صور لأدوات طب الأسنان قديما كميرا صور وغرائب وعجائب العالم Oddity and wonders 0 05.10.2011 07:30
المحراثه قديما سلاش التراث والشعبيات والمقناص Turath 1 11.08.2011 06:05

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 10:34بتوقيت مكه المكرمه


Powered by vBulletin ® Copyright ©2000 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0